مكونـــات الميــاه     

كل شئ فى الكون يتكون من ذرات. والذرة هى أصغر جزيئ فى المادة . ويمكن للذرات أن تتحد مع بعضها البعض لتكون الجزيئات (molecules).
أشكال الماء
الماء النقى ليس له طعم أو لون أو رائحة. والماء يكون فى ثلاثة أشكال: صلب (الثلج) أو سائل أو غاز (البخار).

* الماء الصلب (الثلج)
الثلج هو ماء مُجمد حيث تكون جزيئاته متباعدة مما يجعله أخف ثقلاً من الماء. وهذا يعنى أن الثلج يكون أخف من نفس حجم المياه ، ولذا فإن الثلج يطفو على سطح الماء. تتجمد المياه فى درجة حرارة صفر مئوية والتى تساوى °32 فهرنهايت.

* الماء السائل
وهو الماء السائل ، وهو أكثر أشكال الماء شيوعاً. ونحن نستخدم الماء السائل فى أوجه حياتنا المختلفة مثل الشرب.

* الماء كغاز
البخار دائماً موجود فى الهواء من حولنا. ولا يمكننا رؤيته. فعندما تقوم بغلى الماء يتحول الماء من سائل إلى غاز والذى يُسمى بخار الماء. وعندما يبرد بعض بخار الماء فإننا نراه كسحابة صغيرة تٌسمى بخار. وهى عبارة عن نُسخة مُصغرة من السحب التى نراها فى السماء. فى مستوى سطح البحر ، فإن بخار الماء يتكون عن درجة حرارة 100° مئوية والتى تساوى 212° فهرنهايت. ويلتصق بخار الماء إلى حبيبات صغيرة من التراب الموجود فى الجو حيث يُكون المطر فى درجات الحرارة المرتفعة أو يتجمد مكوناً الثلوج فى درجات الحرارة المٌنخفضة.

- 70% من سطح الأرض مُغطى بالمياه
- 97 % من المياه الموجودة على سطح الكرة الأرضية هى مياه مالحة.
- المياه المالحة هى مياه مملؤة بالملح وبمعادن أخرى وهى لا تصلح كمياه للشرب. وعلى الرغم من إنه يمكن إزالة الملح منها إلا أن تلك العملية صعبة ومُكلفة للغاية.
- %2 من المياه الموجودة على سطح الكرة الأرضية هى مياة مُجمدة وهى توجد فى القطبين الشمالى والجنوبى. وهى مياه عزبة ويمكن إذابتها إلا انها بعيدة عن أماكن تواجد البشر فى الكرة الأرضية.
- حوالى 1% من المياه الموجودة على سطح الكرة الأرضية هى مياه عذبة وهى المياه التى يمكن أن نستخدمها للشرب. ونحن نستخدم هذه الكمية الضئيلة للشرب والتدفئة والتبريد وفى الصناعة وفى أغراض كثيرة أخرى.
- ومن المياه العذبة الموجودة بسطح الكرة الأرضية (1%) يتم استغلال 40% منها لأغراض الاستهلاك العام والمتزايد باستمرار والذي يفوق معدل النمو السكاني في كثير من الأحيان، وقد سجل استهلاك المياه تضاعف مرتين على الأقل في القرن العشرين.
- بالإضافة إلى هذا الاستنزاف، تعاني الموارد المائية من مختلف أشكال التلوث، وإذا استمر تلوث المياه عند المعدل الحالي، مع زيادة كميات المياه المستغلة، فإن ذلك سيؤدي إلى استنزاف المياه العذبة في وقت قريب، وهناك اليوم 88 دولة نامية تشكل 40% من سكان العالم، يعتبر نقص المياه فيها معوقاً جدياً للتنمية الاجتماعية والاقتصادية.